بريطانيا تسعى لإنجاح محادثات التجارة مع الاتحاد الأوروبي

mobtkr
مال وأعمال
mobtkr14 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
بريطانيا تسعى لإنجاح محادثات التجارة مع الاتحاد الأوروبي

صرح وزير شؤون مجلس الوزراء البريطاني مايكل جوف ، سعي بلاده لإنجاح مفاوضات التجارة مع الاتحاد الأوروبي ولا تسعى للانسحاب من المحادثات، وذلك بعد أن قدمت الحكومة مشروع قانون ينتهك بنود اتفاق انفصال بريطانيا عن التكتل.

وأبلغ جوف المشرعين “مشروع القانون هذا ليس انسحابا من المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي… نحن ملتزمون بتحقيق النجاح لهذه المفاوضات.”

لكن جوف اتهم الاتحاد الأوروبي بأنه لا يتخذ دائما موقفا بناء في المحادثات بشأن العلاقات التجارية بعد الانفصال.

وقال “الاتحاد الأوروبي لم يكن دائما الشريك البناء الذي ربما كنا جميعا ننشده.”

nbd - مبتكر نيوز

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

function appendFbScript() { var js, id = 'facebook-jssdk', fjs = document.getElementsByTagName('script')[0];

if (document.getElementById(id)) return; js = document.createElement('script'); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js#xfbml=1&appId=665804347251981&version=v2.0"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);

window.fbAsyncInit = function () { FB.init({ appId: '665804347251981', xfbml: true, version: 'v2.0' }); FB.Event.subscribe('comment.create', function (comment_data) { console.log(comment_data); update_comments_count(); }); FB.Event.subscribe('comment.remove', function (comment_data) { update_comments_count(); });

function update_comments_count(comment_data, comment_action) { jQuery.ajax({ type: 'GET', dataType: 'json', url: 'https://amwalalghad.com/wp-admin/admin-ajax.php', data: { action: 'clear_better_facebook_comments', post_id: '181607' }, success: function (data) { // todo sync comments count here! data have the counts }, error: function (i, b) { // todo } } ) }; };

appendFbScript(); }

appendFbScript();

})();

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.