“اختفاء” جثة متوفى بفيروس كورونا يثير جدلا في تونس – إرم نيوز

mobtkr
كورونا
mobtkr15 أكتوبر 2020آخر تحديث : الخميس 15 أكتوبر 2020 - 2:20 صباحًا
“اختفاء” جثة متوفى بفيروس كورونا يثير جدلا في تونس – إرم نيوز

"اختفاء" جثة متوفى بفيروس كورونا يث...

أثار “اختفاء” جثة أحد المتوفين بفيروس كورونا، يوم الأربعاء، في مستشفى بمحافظة بنزرت التونسية، جدلا واسعا ومطالب بمعاقبة المسؤولين، مما دفع السلطات لفتح تحقيق في

أثار ”اختفاء“ جثة أحد المتوفين بفيروس كورونا، يوم الأربعاء، في مستشفى بمحافظة بنزرت التونسية، جدلا واسعا ومطالب بمعاقبة المسؤولين، مما دفع السلطات لفتح تحقيق في الحادثة.

وقال مدير الصحة في المحافظة محمد البكري، إن ”الإدارة تولت فتح تحقيق إداري لكشف المسؤولين عن اختفاء جثة مصاب بكورونا بمستشفى مدينة منزل بورقيبة بمحافظة بنزرت“.

وأضاف محمد البكري، أن ”فريق المراقبة الذي تولى التحقيق كشف عن وجود خطأ حصل في تسليم الجثث، إذ قامت إدارة المستشفى بتسليم جثة المتوفي، الذي أعلنت عائلته أنه اختفى، إلى عائلة أخرى تسكن في منطقة سجنان بنفس المحافظة“.

وأشار إلى أن المتوفي الآخر من منطقة ”سجنان“ ما يزال في المكان المخصص لحفظ الموتى في المستشفى.

وشدد محمد البكري على أنه ”سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة لإخراج الجثة التي تم دفنها في منطقة سجنان وتسليم المتوفى لأهله“.

واستنكر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اختفاء الجثة، وطالب أهل المتوفي بتمكينهم من جثة ابنهم ليتمكنوا من دفنه.

وقالت الناشطة ليلى الرياحي، في تدوينة نشرتها على صفحتها في فيسبوك: ”ضياع جثة متوفى بكورونا ومدير المستشفى يؤكد فتح تحقيق للعثور عليها.. هذه أتعس فترة في تاريخ تونس“.

واستنكر القاضي وليد اللوقيني، ضياع الجثة، وقال في تدوينة نشرها على صفحته في فيسبوك: ”هل بقي أمر آخر لم يحدث في تونس؟.. وتلومونني على انفعالي احيانا.. الحمد لله أنني مازلت اتذكر اسمي“.

وقالت ام اسيل في تدوينة نشرتها على صفحتها في فيسبوك: ”جثة  في حالة فرار وفتح تحقيق للبحث عنها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظاتdesk[at]eremnews[dot]com

الوسومات:

يحيى مروان – إرم نيوز

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.