«نستله مصر» تخصص 20 مليون جنيه لدعم المجتمع لتخفيف آثار «كورونا»

mobtkr
مال وأعمال
mobtkr14 أكتوبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 14 أكتوبر 2020 - 11:07 صباحًا
«نستله مصر» تخصص 20 مليون جنيه لدعم المجتمع لتخفيف آثار «كورونا»

كشف معتز الحوت، الرئيس التنفيذي لشركة نستله مصر، أن اجمالي ما تم تخصيصه وتوجيهه لدعم المجتمع المدني والأهلي في مصر للتخفيف من آثار جائحة كورونا بلغ نحو 20 مليون جنيه حتى الآن، من خلال توفير المستلزمات والأجهزة الطبية.

وقال في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد”، إن ذلك ضمن محاور استراتيجية العمل والأهداف التي تبنتها شركته أبان انتشار الفيروس في مصر، والتي شملت الحفاظ على صحة وسلامة الموظفين والعاملين لدى الشركة واتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية.

وأوضح الحوت أنه تم تغيير أساليب العمل حتى تضمن الشركة سلامة العاملين من الاصابة بالعدوى، مضيفا أن الهدف الثاني للاستراتيجية تمثل في استمرارية العمل خاصة وأن «نستله» تعمل في سلع استراتيجية عديدة منها المياه وألبان الأطفال لذا حرصت الشركة على عدم تأثر الانتاج مع الاحتفاظ بالإجراءات الاحترازية.

مبادرة دورنا

وفي سياق متصل، ذكر أنه في إطار المسئولية المجتمعية تعمل الشركة هذا العام على تنفيذ مبادرة “دورنا ” الخاصة باستعادة وتدوير مواد التعبئة والتغليف البلاستيكية بالتعاون مع وزارة البيئة وشركة CID للاستشارات وشركة PayMob ، من خلال إعطاء حافز مالي لجامعي القمامة التقليديين في القطاع غير الرسمي لزيادة جمع البلاستيك كمية البلاستيك التي يتم تدويرها في مصانع إعادة التدوير.

وأضاف الحوت أنه تم رصد خلال الفترة الماضية نحو 17 مليون جنيه، للمبادرة حتى تستطيع الظهور للنور وتنجح عبر تقديم الحافز المالي للعاملين بهذه المنظومة، موجها دعوة للشركات الاخرى للمشاركة فيها من اجل الحفاظ على البيئة.

وأكد إن هذه المبادرة تأتي كانعكاس لالتزام “نستله” عالميا على الدفع بقوة وتسليط الضوء على أهمية الغذاء لتحسين نوعية الحياة للجميع، اليوم وللأجيال القادمة، للمجتمع وللكوكب الذى نعيش عليه وهذا العالم بأكمله.

ونوه بأن الشركة عالميا ملتزمة خلال الفترة (2020-2025 ) بأن تكون جميع مواد التعبئة والتغليف المستخدمة قابلة لإعادة الاستخدام وقابلة للتدوير بنسبة 100%، موضحا بانه يتم العمل على تطوير مواد التعبئة لتحافظ على المنتج والبيئة في نفس الوقت، حيث تستهدف الانتهاء من تلك الخطة في مصر بحلول 2022.

يذكر أن شركة نستله العالمية حددت 20 دولة تمثل أكثر من 50% من استخدام المواد البلاستيكية ومنهم مصر، اسعى للعمل فيها لتحسين معدلات إعادة التدوير والبنية التحتية الخاصة بها.

function appendFbScript() { var js, id = 'facebook-jssdk', fjs = document.getElementsByTagName('script')[0];

if (document.getElementById(id)) return; js = document.createElement('script'); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js#xfbml=1&appId=665804347251981&version=v2.0"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);

window.fbAsyncInit = function () { FB.init({ appId: '665804347251981', xfbml: true, version: 'v2.0' }); FB.Event.subscribe('comment.create', function (comment_data) { console.log(comment_data); update_comments_count(); }); FB.Event.subscribe('comment.remove', function (comment_data) { update_comments_count(); });

function update_comments_count(comment_data, comment_action) { jQuery.ajax({ type: 'GET', dataType: 'json', url: 'https://amwalalghad.com/wp-admin/admin-ajax.php', data: { action: 'clear_better_facebook_comments', post_id: '347707' }, success: function (data) { // todo sync comments count here! data have the counts }, error: function (i, b) { // todo } } ) }; };

appendFbScript(); }

appendFbScript();

})();

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.