تفعيل العمل بالرسوم المخفضة للزيارة الزوجة والأبناء

mobtkr
أخبار عربية
mobtkr4 أكتوبر 2020آخر تحديث : الأحد 4 أكتوبر 2020 - 10:54 صباحًا
تفعيل العمل بالرسوم المخفضة للزيارة الزوجة والأبناء
تفعيل العمل بالرسوم المخفضة للزيارة الزوجة والأبناء

بعد فتح الطيران تفعيل العمل بالرسوم المخفضة للزيارة الزوجة والأبناء ، تفعيل العمل بالرسوم المخفضة للزيارة الزوجة والأبناء حيث , بعد أن قام مجلس الوزراء السعودي بإقرار أسعار التأشيرات الخاصة بالوافدين ، أعلنت الجوازات السعودية أنه بدء تطبيق تخفيض رسوم تأشيرة الزيارة العائلية للوافدين وتم العمل بذلك من فترة قصيرة، فقد قامت الحكومة السعودية وبشكل رسمي بتخفيض الرسوم الخاصة للزيارة العائلية إلى 300 ريال سعودي وذلك حسب إعلام محلي وشركة معنية بإنهاء إجراءات التأشيرات للمملكة. وقال مصدر مطلع بأن شركة تسهيل مصر، وهي الشركة المكلفة رسميا بإنهاء إجراءات الاستقدام والزيارات للسعودية بمصر.

بعد أن قام مجلس الوزراء السعودي بإقرار أسعار التأشيرات الخاصة بالوافدين ، أعلنت الجوازات السعودية أنه بدء تطبيق تخفيض رسوم تأشيرة الزيارة العائلية للوافدين وتم العمل بذلك من فترة قصيرة، فقد قامت الحكومة السعودية وبشكل رسمي بتخفيض الرسوم الخاصة للزيارة العائلية إلى 300 ريال سعودي وذلك حسب إعلام محلي وشركة معنية بإنهاء إجراءات التأشيرات للمملكة.

وقال مصدر مطلع بأن شركة تسهيل مصر، وهي الشركة المكلفة رسميا بإنهاء إجراءات الاستقدام والزيارات للسعودية بمصر، بأن الشركة أعلنت في تدوينة عبر “فيسبوك”: “صدرت الموافقة رسميا على تخفيض رسوم الزيارة العائلية لتكون 300 ريال بدلا من 2000 (534 دولارا)”.

وأكد هذا البنأ صحيفة “عكاظ” السعودية؛ حيث نشرت أن الملك “سلمان بن عبد العزيز” أصدر مرسوما بإعادة هيكلة تأشيرات الزيارة والحج والعمرة والمرور لتبلغ رسوم الدولة لإصدار كل تأشيرة لكل شخص 300 ريال، وبقيت رسوم الأبناء كما هي دون أي زيادة أو إضافة عليها هذا العام.

وأوضحت أن المرسوم الملكي شمل أنواع عدة من التأشيرات بينها :- “تأشيرة زيارة لغرض عمرة أو سياحة أو أعمال” أو زيارة أقارب وأصدقاء أو غير ذلك، وهذا ما سيساعد الوافدين على إستقدام أقاربهم وعوائلهم خلال الفترة القادمة.



رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.