وزير الداخلية السعودي يدشن مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة الرياض

mobtkr
أخبار عربية
mobtkr1 أكتوبر 2020آخر تحديث : الخميس 1 أكتوبر 2020 - 8:33 مساءً
وزير الداخلية السعودي يدشن مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة الرياض
 الداخلية السعودي يدشن مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة الرياض - مبتكر نيوز

وزير الداخلية السعودي يدشن مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة الرياض

الخميس – 14 صفر 1442 هـ – 01 أكتوبر 2020 مـ

DST 1421664 2076443 45 1 2020100120033174 - مبتكر نيوز

الأمير عبد العزيز بن سعود خلال تدشينه مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة الرياض عبر الاتصال المرئي (واس)

aawsatLogo - مبتكر نيوز

الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»

دشن وزير الداخلية السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، مركز العمليات الأمنية الموحدة (911) بمنطقة الرياض، التابع للمركز الوطني للعمليات الأمنية.
ويهدف المركز الذي يُعد الثاني من نوعه على مستوى السعودية بعد منطقة مكة المكرمة، إلى بناء مفهوم عمليات مشترك يحقق التنسيق والتكامل بين جميع الجهات الأمنية والخدمية من خلال نظام موحد لتبادل المعلومات بين القيادات الأمنية والخدمية، وتمرير التحذيرات والأوامر إلى مختلف المستويات الإدارية، وتوحيد قواعد البيانات في مكان واحد، وذلك لتحسين معدل سرعة الاستجابة للحالات الطارئة.
ويخدم المركز في المنطقة 22 محافظة ومركزاً بالإضافة لمدينة الرياض، حيث وحّد عمل 62 غرفة عمليات تحت سقف واحد وبرقم طوارئ موحد (911).
ويختص باستقبال جميع المكالمات الطارئة الخاصة بالجهات الأمنية: الأمن العام (المرور – القوات الخاصة لأمن الطرق – دوريات الأمن)، والدفاع المدني، والقوات الخاصة للأمن البيئي، وفق معايير عالمية تضمن سرعة استجابة الفرق الميدانية لمباشرة البلاغات ومتابعتها حتى إنهائها، كما يضم المركز عدداً من الشركاء، مثل وزارات «النقل، الصحة، البلدية»، و«الهلال الأحمر السعودي»، والشركة السعودية للكهرباء، وشركة المياه الوطنية.
يشار إلى أن مركز العمليات الأمنية الموحدة (911) إحدى أهم المبادرات التي تنفذها وزارة الداخلية بالتعاون مع «برنامج جودة الحياة» تحقيقاً لمستهدفات البرنامج أحد برامج «رؤية 2030».


السعودية


السعودية


رؤية 2030


وزارة الداخلية السعودية

The post وزير الداخلية السعودي يدشن مركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة الرياض appeared first on الجلسة الصحفية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.