مصر تحتل المرتبة بالشرق الأوسط في استثمارات رأس المال المخاطر خلال 2020

احتلت مصر المرتبة الثانية في استثمارات رأس المال المُخاطر بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال 2020.

وبحسب تقرير صادر عن ماجنيت، جاءت مصر بالمرتبة الثانية بعدما تقدمت عليها الإمارات العربية المتحدة، التي استحوذت على 56% من إجمالي التمويلات العام الماضي.

وأشار التقرير إلى أن مصر شهدت زيادة بنسبة 31% على أساس سنوي في تدفقات رأس المال المخاطر خلال عام 2020، وهو ما ساهم في زيادة حصتها من إجمالي التدفقات في المنطقة بنقطتين مئويتين لتصل إلى 17%.

ولفت التقرير إلى أن الارتفاع جاء مدفوعاً باستثمارات النصف الأول من العام، إذ تباطأت الاستثمارات بنسبة 58% خلال النصف الثاني بسبب التأثير الاقتصادي لفيروس “كوفيد-19”.

واستحوذت مصر على نحو 24% من صفقات رأس المال المخاطر في المنطقة، لتأتي خلف الإمارات مباشرة التي استحوذت على 26% من الصفقات، وجاءت السعودية في المركز الثالث بنسبة 18%.

وتضاعف تمويل صناعة الأغذية والمشروبات 3 مرات ليصل إلى 122 مليون دولار، وبالمثل زاد تمويل الرعاية الصحية 3 أضعاف ليبلغ 72 مليون دولار، وارتفع تمويل التجارة الإلكترونية بنسبة 24% إلى 162 مليون دولار.

وجذبت الشركات الناشئة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا رقماً قياسياً بأكثر من مليار دولار في عام 2020، على الرغم من توزيع رأس المال عبر عدد أقل من الصفقات المبرمة بشكل أساسي في النصف الأول من العام .

ولفت التقرير إلى أن كلاً من الإمارات ومصر والسعودية شكلت نحو 68% من إجمالي الصفقات خلال 2020.

وجاءت المملكة العربية السعودية في المركز الثالث بحصة بلغت 15% من استثمارات رأس المال المخاطر في سوق المنطقة، ارتفاعاً من 11% في 2019.

 

عن mobtkr